اعلانات

أتى عليها رمضان ولم تقض ما عليها من صيام.. فما حكمها؟

ورد سؤال إلى مجمع البحوث الإسلامية يقول: "ما حكم من لم تستطع قضاء ما عليها من أيام شهر رمضان بسبب الدورة الشهرية وجاء عليها رمضان الذى يليه؟" أجابت عنه لجنة الفتوى بالمجمع قائلة:

من أفطرت في رمضان بسبب الدورة الشهرية فعليها القضاء عدة الأيام التي أفطرتها ، لأن الحائض يحرم عليها الصوم ولا يصح منها ، فقد روي أن أم المؤمنين عائشة رضي الله عنها سئلت ما بال الحائض تقضي الصوم ولا تقضي الصلاة..قالت : كان يصيبنا ذلك مع رسول الله صلي الله عليه وسلم فنؤمر بقضاء الصوم ولا نؤمر بقضاء الصلاة.

واكدت لجنة الفتوى أنه وعليه فإن لم تقض الأيام التي أفطرتها حتى دخل عليها رمضان آخر فليس عليها إلا القضاء متى كانت مستطيعة على الراجح.

فإذا عجزت عن القضاء لمرض مزمن لا يرجى برؤه كان الواجب عليها أن تفدي عن كل يوم أفطرته طعام مسكين مقدار ما تتكلفه وجبتا الإفطار والسحور .

اعلانات